دعوة حب نوبية
اهلا اهلا اهلا زوارنا الكرام
مرحبا بكم في منتداكم وبيتكم الثاني
نتشرف بتسجيلكم معنا
أخوانكم ادارة المنتدى

دعوة حب نوبية

منتدى لكل المصرين والعرب وعشاق النوبة
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 موت نجوم فى ظروف غامضه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الاميرة شيماء
موسسة الموقع
موسسة الموقع
avatar


انثى المساهمات : 220
تاريخ التسجيل : 31/05/2017







مُساهمةموضوع: موت نجوم فى ظروف غامضه   الأربعاء يونيو 14, 2017 6:46 am

خلال سنوات نجوميتهم، جسدوا قصصًا فنية، لم يتخيلوا أن ترقى قصة موتهم أن تكون واحدةً منهم، فالنهايات المأساوية التي واجهها عدد من نجوم الفن،
كل فتره من الزمن يتم ارتكاب جريمه معينه وتسجل ضد مجهول بالرغم من القاتل معلوم ويكون هدف القتل هو قتل الحقيقه فقط
الوسط الفني يمتلئ بالكثير من النجوم التي انتهت حياتهم نهاية مأساوية فلم تكن تلك القضية التي سنتناولها هي القضية الأولي ولكنها تكرار للكثير من القضايا التي جعلت أصحابها يعيون حياتهم وتنتهي بشكل مؤلم،

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الاميرة شيماء
موسسة الموقع
موسسة الموقع
avatar


انثى المساهمات : 220
تاريخ التسجيل : 31/05/2017







مُساهمةموضوع: رد: موت نجوم فى ظروف غامضه   الأربعاء يونيو 14, 2017 9:46 pm

 نهاية الفنانة ميمي شكيب من أصعب النهايات المؤلمة سنتعرف عليها عبر السطور القادمة.
من "الدعارة للقتل غدرا"..

 أسرار السياسة تكتب نهاية شكيب 

في ليلة غامضة رحلت عن عالمنا واحدة من أشهر نجمات سينما الزمن الجميل، ميمي شكيب، اسم رنان حمل الكثير والكثير من الغموض، الذي لا يزال حتى اليوم لم نكتشف معالمه أو نفتح صندوق أسراره الغامضة وعلاقته بعالم السياسة.
ومن ميمي شكيب إلى سعاد حسني نجد أن القاسم المشترك الغموض في جريمة القتل، ومهما نتتبع التفاصيل لكننا في النهاية لن نصل إلى معلومة تصل بنا إلى الحقيقة ويزيد الأمر إثارة زخم الشهرة وغموض الجريمة للشخصيتين.
وفي ذكرى رحيل ميمي شكيب يرصد "دوت مصر"، كواليس آخر أيام عاشتها شكيب حتى تم قتلها بنفس الطريقة التي قتلت بها السندريلا سعاد حسني.
ففي العشرين من مايو سنة 1983، وفي منتصف الليل، ولم يعرف حتى الآن الجناة بأسمائهم أو صفاتهم، تم إلقاء ميمي شكيب ذات الـ70 عامًا من شرفة منزلها في منطقة قصر النيل، لتضج الصحف بخبر الجريمة بعد سنوات من فضيحة القبض على ميمي شكيب وعدد من الفنانات في قضية "دعارة"، أطلق عليها قضية "الرقيق الأبيض"، وتم حبسها في السجن لمدة 170 يومًا ليتم تبرئتها بعد ذلك.
وبعد أن قامت النيابة بالتحقيق في قضية القتل، لم تتوصل لأية معلومة حقيقية عن الجناة، وقيدت القضية ضد مجهول، إلا أن الوسط الفني في ذلك الوقت ضجّ بشائعات وتحليلات بشأن المتسببين في قتلها، وأن العلاقة واحدة بين القتل وقضية "الدعارة"، وكواليس الجريمتين أدت إلى ترويج أسماء بعض الشخصيات السياسية، أهم اسم "صفوت الشريف"، والذي قيل أن قتل سعاد حسني أيضًا جاء بإيعاذ منه، على حد تعبير شقيقة سعاد حسني، والتي أدلت بعدد من التصريحات الصحفية متعلقة بهذا الجانب.
وقيل في ذلك الوقت، أن بعض الشخصيات تخوفت من شخص ميمي شكيب، وأن ذلك نابعا من انتشار شائعات بشأن إساءتها لبعض الشخصيات السياسية المرموقة، وجاء ذلك على لسان بعض المقربين من ميمي شكيب، والذين قالوا إنها ربما تكتب مذكراتها الشخصية، وبالتأكيد ستتضمن تلك المذكرات كواليس حساسة قد تسيء إلى بعض السياسيين وبعض من زجوا بها قبل ذلك في السجن بتهمة مهينة وفاضحة.
ورغم البراءة إلا ان هذه القضية قضت على مستقبلها الفنى، وتدهور وضعها المادى، واودعت بإحدى المصحات النفسية لمدة بضع أشهر، قبل ان تقتل فى 20 مايو عام 1983، حيث تم إلقائها من شرفة شقتها، ولم يستدل على الشخص الذى قام بهذه الجريمة، يقال ان من وراء هذه الجريمة هم بعض رجال السياسة ممن كانوا يشاركونها إدارة شبكة الدعارة وأرادوا التخلص منها قبل أن تكتب مذكراتها أو تبوح بأسرارها. وقيدت الجريمة ضد مجهول.

_________________




عدل سابقا من قبل الاميرة شيماء في الأربعاء يونيو 14, 2017 9:51 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الاميرة شيماء
موسسة الموقع
موسسة الموقع
avatar


انثى المساهمات : 220
تاريخ التسجيل : 31/05/2017







مُساهمةموضوع: رد: موت نجوم فى ظروف غامضه   الأربعاء يونيو 14, 2017 9:49 pm


كاميليا فنانة مصرية إسمها الحقيقي: ليليان ليفى كوهين، ولدت فى 13 ديسمبر عام 1919. اشتهرت في منتصف الأربعينيات لتصبح أكثر نجمات السينما المصرية تألقا وأعلاهن أجرا. ولدت في الإسكندرية لوالدين مسيحيين، لكن تبناها زوج أمها اليهودي الديانة حيث حملت اسمه.كانت كاميليا شخصية اجتماعية في الإسكندرية، كما كانت تتردد على حفلات الصفوة الإسكندرانية، وكانت تحوم حولها الكثير من الشائعات والشكوك. ارتبط اسمها بملك مصر آنذاك الملك فاروق وشاع بقوة بأن بينهما علاقة أو أنها حظيته بشكل يتخطى آخبار الجرائد الرخيصة.
 
أثار موت كاميليا علامات استفهام كثيرة، فافى يوم 31 أغسطس من عام 1950 احترقت الطائرة المتجهة من القاهرة الى روما وكان على متنها الفنانة كاميليا، ومن العجب أنها فى البداية لم تجد مقعد خالى بالطائرة، ولكن احد الركاب ألغى رحلته! فصعدت كاميليا الى الطائرة لتواجه مصيرها المحتوم، وسبب سفر كاميليا الى روما فى ذلك الوقت، كان للعلاج، حيث أصابها ألام مبرحة بالمعدة بعد إصابتها بداء السل.
 
إنتشرت الشائعات حول موتها، فقال البعض ان اسرائيل كانت وراء مقتلها، حيث ادعوا ان كاميليا كانت عميلة لإسرائيل، وخشيت اسرائيل من إفتضاح امرها فقتلتها، وهناك من يقول ان كاميليا كانت جاسوسة ضد إسرائيل.
 
كما قيل ان الملك فاروق هو من وراء مقتلها بسبب علاقته بها التى اراد ان يمحوها عندما علم انها جاسوسة لإسرائيل، وقد نقلت كثير من اخباره واسرار الدولة الى إسرائيل، وان هذه المعلومات ساعدت إسرائيل فى حربها ضد العرب فى عام 1948.
 
من المؤكد ان حياة وموت هذه الفنانة مليء بالالغاز والاثارة والتى دفنت معها تحت التراب المصرى.

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
موت نجوم فى ظروف غامضه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دعوة حب نوبية :: ~¤¢§{(¯´°•. الاقسام العامه .•°`¯)}§¢¤~ :: ♥♫♥ منتدى اسرار النجوم ♥♫♥-
انتقل الى: